ترامب يحظر ثمانية تطبيقات عالمية من play store وApp Store . -->

ترامب يحظر ثمانية تطبيقات عالمية من play store وApp Store .

 ترامب يحظر ثمانية تطبيقات عالمية من play store وApp Store 

ترامب يحظر ثمانية تطبيقات عالمية من play store وApp Store .

وقع الرئيس ترامب بشكل غير متوقع أمرًا تنفيذيًا اليوم يحظر ثمانية تطبيقات صينية في الولايات المتحدة لأنها تشكل تهديدًا للأمن القومي ويمكن أن تحصد معلومات حساسة من جهاز المستخدم، بالإضافة إلى كونها موظفًا في الحكومة الفيدرالية الأمريكية.

تحظر الحكومة الأميركية ثمانية تطبيقات صينية، بما في ذلك Alipay و WeChat Pay، وهي Tencent QQ وCamScanner وSHAREit وVMate وAlipay وQQ Wallet وWeChat Pay وWPS Office، ولن تكون متاحة بعد الآن في متجر Google Play في الولايات المتحدة الأمريكية بعد 45 يومًا.

وتشعر الحكومة الأمريكية بالقلق من أن هذه الشركات لديها علاقات مع الحكومة الصينية ويمكنها استخراج بيانات حساسة للغاية من نفس الادعاءات التي قدمتها إدارة ترامب ضد TikTok وHuawei.

ومع ذلك، ضع في اعتبارك أن الأمر التنفيذي سيدخل حيز التنفيذ بعد استقالة ترامب، لذلك قد نشهد تحولًا سريعًا بمجرد أن يحل جو بايدن مكانه، لكننا لن نعتمد على رؤية أن بايدن ليس مصممًا على إنهاء الحرب التجارية مع الصين، على الأقل حتى الآن.

على صعيد آخر، أزال فيسبوك ويوتيوب مقطع فيديو نشره دونالد ترامب خاطب فيه مثيري الشغب الذين نزلوا إلى واشنطن،  خلال جلسة في الكونغرس للتصديق على نتائج انتخابات تشرين الثاني/نوفمبر.

وفي شريط الفيديو الذي استمر دقيقة واحدة، دعا الرئيس مؤيديه إلى "العودة إلى ديارهم" مع الاستمرار في الإصرار على أن الانتخابات كانت "مزورة" ووصف مثيري الشغب بأنهم "مميزون للغاية".

ووصف نائب رئيس النزاهة في فيسبوك، جاي روزين، الأحداث بأنها "حالة طوارئ" وقال إن الشبكة الاجتماعية تعمل لأننا "نعتقد أنها تساعد، بدلا من أن تقلل، من خطر استمرار العنف".

وفي وقت لاحق، أزال فيسبوك منشورًا لترامب يطلب فيه من متابعيه "تذكر هذا اليوم إلى الأبد".

وقال متحدث باسم يوتيوب في بيان إن الفيديو ينتهك قواعد الشركة حول "المحتوى الذي يدعي الاحتيال أو الخطأ على نطاق واسع كنتيجة للانتخابات الأمريكية لعام 2020".

وقالت الشركة إنها ستسمح ببقاء نسخ أخرى من الجزء "إذا كانت محملة بسياق إضافي وقيمة تعليمية أو وثائقية أو علمية أو تقنية كافية (EDSA)".

كما قيد تويتر الفيديو، مضيفا تسميات جديدة تحذر من أن المقطع يشكل "خطر العنف"، ومنعت الشركة معظم المستخدمين من التفاعل مع الفيديو لكنها توقفت عن إزالته.

جديد قسم : مقالات

2
55
1