القائمة الرئيسية

الصفحات

هل تريد أن تصبح محترفًا في تحسين محركات البحث Seo؟ إليك الطريقة!

هل تريد أن تصبح محترفًا في تحسين محركات البحث؟ إليك الطريقة!

إذا كنت تنشئ محتوى تسويقيًا ، فإن كمية النقرات على موقعك مهمة. عندما تزداد حركة الزيارات من محركات البحث ، يزداد الدخل المحتمل أيضًا. يعد تخصيص الوقت للتحول إلى متخصص في تحسين محركات البحث جزءًا أساسيًا من أي خطة تسويق أعمال مثمرة.

هل تريد أن تصبح محترفًا في تحسين محركات البحث؟ إليك الطريقة!
ربما كنت مبادلة المهن أو مجرد البدء في ذلك. ربما ، أنت مسوق رقمي أو تقليدي وتأمل في معرفة المزيد. بغض النظر ، الشيء الرئيسي الذي يعرفه أي متخصص في تحسين محركات البحث هو أن SEO تعني "تبسيط موقع الويب".
تحسين محركات البحث هو عملية إنشاء المحتوى الذي يهدف إلى خلق كمية ونوع من حركة المرور إلى موقع الويب الخاص بك من خلال النتائج الطبيعية على محركات البحث.
تحتوي محركات البحث على خوارزميات "برامج الزحف" التي تستعرض صفحات موقعك على الويب ورتب موقعك ، وما إلى ذلك على صفحة نتائج محرك البحث (SERP).
تحسين محركات البحث (SEO) ينطوي على فهم مبادئ أداة بحث الويب زاحف للتأكد من قوائمك مرتفعة في أعلى نقطة في SERP الرئيسي.

اقرأ على قدر المستطاع

تعد كتابة تحسين محركات البحث مجالًا متغير باستمرار كما أن محركات البحث تتطور باستمرار. من المفيد الحفاظ على ثباتك على أي تحديثات لـ Google وفهم براءات اختراع البرامج الحالية التي يمتلكونها.
أداة مفيدة لكشف الأسرار الكامنة وراء المحرك هي النظر إلى وجهات مثل Search Engine Roundtable. هنا ، يتعرف الكتاب على SEO و SEM (التسويق عبر محرك البحث) ، حيث يقومون بعمل تجمعات وسلاسل حول موضوعات SEM. إذا كنت تبحث عن معلومات ومناقشات حول أخطاء واختبارات Google الجديدة ، فهذا هو الموقع الذي تبحث عنه.

Search Engine Land هي منصة أخرى غير عادية للتعرف على ما يقوله المتخصصون في الصناعة حول اتجاهات محركات البحث الحالية. لديهم حتى محتوى خاص بمحرك بحث SEO حيث يمكنك معرفة التناقض بين التحسين على Google و Bing.

2. احصل على التدريب العملي

يمكن أن تصبح قراءة مُحسّنات محرّكات البحث بأكملها زائدة عن الحاجة ومربكة حتمًا. استمتع بفترة تأجيل واشترك من خلال الاطلاع على بعض الاستعدادات مباشرة أو الانضمام إلى دورة تحسين محركات البحث.

لن تتحسن أبدًا في تحسين محركات البحث بدون تدريب. يعد إعداد المساعدين والدورات طريقة رائعة للحصول على تجربة حقيقية دون شراء المنتج.

3. كن تحليليًا وإبداعيًا

يعد تحسين موقع الويب مجالًا استثنائيًا يمزج المحتوى المبتكر مع طلبات حساب فهرس الويب. يقوم متخصص تحسين محركات البحث (SEO) بتكوين المحتوى باستخدام نهج عرض ثنائي الأبعاد. يجب أن يحاولوا التحدث إلى الشخصين ومحركات البحث.
هناك نوعان من كبار المسئولين الاقتصاديين - المطور والمسوق. يعمل تطوير الويب على تحسين "قابلية الزحف" للصفحات ، في حين أن زاوية التسويق الرقمي تجعل العناوين والروابط والأدب أكثر ودية لتحسين محركات البحث.
بغض النظر عن مدى تقدير الأفراد لما تقوم بتأليفه ، فمن المستبعد جدًا أن يؤدي ذلك إلى جذب وإنشاء حركة مرور عضوية في حالة عدم وصوله إلى أعلى نقطة في SERP. ثم مرة أخرى ، لا يحتاج أحد إلى فهم المحتوى أو شراء عنصر محاط بمجموعة كبيرة من الكلمات الرئيسية التي تهدف إلى استغلال خوارزمية Google.

استنتاج

في عالم التسويق الرقمي الواسع ، فإن ممارسة تحسين محرك البحث أمر ضروري ، وبعد هذا الدليل سوف تحصل على صفحاتك إلى أعلى نقطة في أي بحث في SERP. إن فك تشابك أسرار Google ليس بالأمر الصعب ، ومن خلال فهم ذلك ، اكتسبت القليل من المعرفة وأنت في طريقك للتحول إلى محترف تحسين محركات البحث الآن.

ما الفرق بين خبير السيو ومحترف السيو؟

يجدر بنا قبل الدخول في التفاصيل أن نفرق بين أمرين: كيف تصبح خبيرًا بالسيو وكيف تصبح محترفًا بالسيو، فامتلاك الخبرة الكافية للتعامل مع محركات البحث وإدارتها، شيء مختلف تمامًا عن الاحتراف في هذا المجال.

فخبير السيو عبارة عن مستخدم للويب يسعى إلى إدراك ومعرفة كيف تعمل محركات البحث على النحو الأفضل ويوجهها لصالحه ليستفيد من خلالها بترتيب أفضل لموقعه أو صفحته وحجز مقعد متقدم لصفحته أو مدونته بين المدونات والصفحات الأخرى.

يختلف الأمر نسبيًا بخصوص محترف السيو الذي له توجهات أخرى تتعدى المصلحة الشخصية وإدارة صفحاته الخاصة، إلى اتخاذ الأمر عملاً ومهنة في ممارسة السيو باحترافية ليصبح متخصص SEO

بحيث يلجأ إليه الأشخاص الراغبون في تحسين أداء محركاتهم، لضبط إيقاع حركة البحث بالنسبة لهم، والقيام بما يلزم من خدمات مدفوعة في هذا الاتجاه.

والشخص ليس مجبرًا على كل حال على تعلم واكتساب كل مهارات الاحتراف بالسيو ولكن يكفيه معرفة الخطوات الضرورية التي تجعل منه خبير SEO تسهل له عملية رفع الترتيب على صفحات الويب من خلال امتلاكه المهارات اللازمة.

مميزات امتلاك الخبرة في مجال السيو

لماذا يتساءل الكثير من الناس كيف تصبح خبير في مجال السيو ، وكأن الأمر يرتبط بتحقيق ثروة كثيرة عندما يكون الشخص لديه خبرة كبيرة في عالم السيو SEO ؟
نقول: إنه تتوافر مجموعة من المميزات التي يحصل عليها الشخص، بمجرد امتلاكه الخبرة الكافية لتشغيل محركات البحث وإدارتها بشكل مناسب يحقق له أهدافه من نشر موقعه بين أكبر نطاق من المتابعين والمستخدمين للويب، ومن أبرز تلك المميزات:

الحصول علي مصدر زيارات مجاني لموقعك وعليه تستطيع جنى الأرباح والعوائد المادية منها.
يستطيع الخبير بالسيو الذي استطاع جذب حركة الزوار لصالحهأن ينتفع بهذا الأمر بامتلاكه تجارة ناجحة، وتأسيس مكان متميز له عبر التسويق الرقمي.
يعفي نفسه من الكثير من النفقات والمدفوعات التي كان سيدفعها لو أنه استعان بأحد المحترفين من أجل تحسين ترتيب موقعه علي محركات البحث.

يمكن للشخص التكيف والتصرف عندما يكون هناك حالة طوارئ أو جد جديد ، ولا يحتاج إلى مساعدة الآخرين في كل مرة.
حتى لو كانت أشغال الشخص تمنعه من ممارسة تهيئة محرك البحث بنفسه والظروف تحتاج إلى توظيف شخص أو شركة لإدارة منصبه وتحسين ترتيبه، وقال انه على الأقل يكون على علم وفهم. ويستطيع انتقاء أفضل الأشخاص ويتابع معهم بنفسه.كيف تصبح متخصص SEO محترف في 10 خطوات؟
معرفة آلية عمل محركات البحث
ان تكون علي دراية بطرق التسويق عبر الإنترنت
إدراك المفهوم الدقيق لكلمة SEO وما يقصد منها
معرفة تقسيمات الـ SEO
التدريب والتعلم وضرورة التجريب المستمر
معرفة آخر التقنيات والخوارزميات الخاصة بالسيو
المتابعة المستمرة لكل متغيرات واخبار السيو
انتقاء الأدوات السليمة للسيو
ممارسة السيو تطبيقيًا، وعدم الاكتفاء بالمعرفة النظرية
كن متحليًا بالصبر وتعلم من كفاح الآخرين

طالما أن مستخدم الويب مقتنع بضرورة تحسين محركات الويب واستخدامها بالترتيب وتصنيف أفضل لموقعه على الويب أو صفحته أو مدونته ، وما دام مقتنعاً بأن عملية تحسين محرك الويب ليست وقفًا ولا حكرًا على المحترفين.

فلابد من تعلم واكتساب طرق وخطوات تحسين محركات البحث وجاء الدور على الإجابة عن هذا السؤال: كيف تصبح خبيرًا بالسيو ونقول إن الشخص العادي بإمكانه من خلال خطوات بسيطة أن يكون خبيرًا بالسيو ويمكن تحقيق ذلك من خلال اتباع الخطوات التالية:

الخطوة الأولى: معرفة طريقة عمل محركات البحث

كيف تعمل محركات البحث
ينبغي الوقوف على تفهم طريقة عمل محركات البحث ومع ادعاء الكثيرين معرفتهم بهذا الأمر، إلا أن الأمر قد يحتاج إلى معرفة دقيقة بالآليات والخوارزميات التي تستند إليها محركات البحث في أداء عملها.

الخطوة الثانية: التعرف على طريقة التسوق عبر الإنترنت

يكون ذك بمعرفة التخصصات المتنوعة التي يعتمد عليها البحث في الويب وكيفية التسوق البيني، فقد يكون الشخص عالمًا بكيفية إدارة محركات البحث جيدًا، ولكنه يفتقد إلى التعامل مع الإنترنت كأداة تسويق، وعندئذٍ فلا قيمة لتلك المعرفة بإداراة محركات البحث.

الخطوة الثالثة: إدراك المفهوم الدقيق لكلمة SEO وما يقصد منها

يظن البعض أن السيو كلمة متعلقة بكيفية توزيع الكلمات المفتاحية والروابط بشكل جيد فقط، ورغم أهمية ذلك إلا أن السيو ليس هذا فحسب.

إنما هناك أمور أخرى هامة لا تقل عن ذلك، لأن غرض المستخدم لا ينبغي أن يتوقف على جلب المتابعين إلى الموقع والمدونة فقط، وإنما ينبغي تحويلهم إلى معجبين بتلك المدونة أو الموقع، وكذلك تحويلهم إلى عملاء أو مشترين أو مدونين على نفس الموقع أو المدونة.

الخطوة الرابعة: معرفة أقسام السيو

هذه الخطوة تتلخص في حقيقة أن سيو ينقسم إلى عدد من العناصر المتكاملة وهي:

الجزء التقني Technical SEO: وهو الخاص بالأرشفة الجيدة للمواضيع والسلع المعروضة على الموقع أو المدونة.
السيو الداخلي On-Page SEO: وهو الخاص بتحسين شكل وصور وروابط الصفحات بصفحات أخرى.

السيو الخارجي Off-Page SEO : هو حول كيفية الترويج والإعلان عن الصفحة أو الموقع من خلال مواقع أخرى ومدونات وإنشاء باكلينك لموقع على شبكة الانترنت أو المدونة .

السيو الخاص بالمحتوى SEO Copywriting: ويتعلق ذلك بتقديم محتوى يتميز بالأصالة والتوافق مع كافة معايير السيو.

الخطوة الخامسة: التدريب والتعلم وضرورة التجريب

عندما يقرر الشخص تعلم السيو بنفسه، فلابد من القراءة الكثيرة حول الموضوع، وعندما يتعلم المعلومات الكافية عن معايير السيو فلابد من التجريب على الموضوعات أو الموقع، والتغير والتبديل حتى الوقوف على أفضل الطرق للأرشفة وتقديم المحتوى والربط وعندها يصبح الشخص خبيرًا بالسيو.

الخطوة السادسة: معرفة آخر التقنيات والخوارزميات الخاصة بالسيو

كان الشخص قديمًا يعتمد على المعلومات القليلة عن السيو ولكن مع حدوث ثورة تقنية وظهور العديد من البرمجيات أمكن توافر الكثير من البرامج والخوارزميات التي يمكن الاعتماد عليها في إدارة محركات البحث.

ويمكن الاعتماد على أحد الدورات التعليمية للسيو خلال ساعات قليلة بدلاً من قراءة مئات المقالات ومن أبرز تلك الدورات مثل دورة Moz SEO المقدمة من شركة Moz

وهي واحدة من عمالقة البرمجيات الرائدة وهي دورة التي تتعامل مع تحليلات الويب ، البيج ، النطاق ، المجالات ، وما إلى ذلك ، ويمكن أيضا الاعتماد على دليل جوجل سيو ، وهي التكنولوجيا رائعة التي يمكن أن تفيد المبتدئين حتى تجعلهم خبراء في السيو.

الخطوة السابعة: المتابعة المستمرة لكل متغيرات السيو

لا يخضع السيو لمعايير ثابتة وإنما هو دائم التغير، ومن ثم فمن الضروري مراقبة كافة التغييرات المتعلقة بالسيو أولاً بأول، ويمكن الاعتماد على موقع Search Engine Land أو موقع Search Engine Journal الذي يعتبر كلاهما مواقع معروفة في تعليم سيو، هو مصدر موثوق به ويوفر جميع التغييرات المتوقعة للسيو على أساس مستمر.

الخطوة الثامنة: انتقاء الأدوات السليمة للسيو

لا يمكن لشخص الوصول إلى مراتب وتصنيفات متقدمة في السيو الخاص بموقعه مالم يستعن ببعض الأدوات التي يتعرف المستخدم عن طريقها على مدى الخلل الذي يكمن بالموقع وعلاجه، بناء على ما تمنحه تلك الأدوات من بيانات ومعلومات.

إذا حاول الشخص القيام بذلك يدويا، كان سيقضي الكثير من الوقت في معرفة البيانات دون إصلاح وتصحيح الأخطاء، حتى لو كانت تلك الأدوات مدفوعة ، ولكن الأرباح التي يحققها الشخص بسببها سيفوق بكثير القيمة المدفوعة فيها.

ويمكن الاعتماد بالنسبة للمبتدئين على تلك الأدوات الموثوقة لدى جوجل: أدوات مشرفي المواقع من Google، وأداة Google Analytics، وأداة SEMrush وهي رغم عدم مجانيتها إلا أنها الأفضل لدى أصحاب المواقع.

الخطوة التاسعة: ممارسة السيو تطبيقيًا، وعدم الاكتفاء بالمعرفة النظرية فقط

قد يُخزِّن الشخص الكثير من المعلومات الخاصة بتحسين محركات البحث، ولكن هذا ليس كافيًا، ولكن ان كنت تبحث عن كيف تصبح خبيرًا بالسيو فذلك يحُصل بالتطبيق والتنفيذ لتلك المعلومات على صفحة الويب أو الموقع أو المدونة الخاصة بالمستخدم.

ولا يجب الالتجاء إلى ما تم تطبيقه على موقع آخر، بل ينبغي أن تكون التجربة فريدة، لأن كل موقع له خصوصيته، وما يصلح لموقع قد لا يصلح للآخر.

الخطوة العاشرة: كن متحليًا بالصبر وتعلم من كفاح الآخرين

تستهلك عملية تحسين محركات البحث والربط بين المواقع إلى أن تتم عملية الترقية في التصنيف وقتًا ليس بالقليل؛ لذلك ينبغي أن يتحلى الشخص بالصبر الكافي.


ولا ينفع الاستعجال لأنه سيولد أخطاءً تأتي بنتائج عكسية، ولابد من الاطلاع على تجارب الآخرين والتعلم منها في هذا المجال.

في نهاية مقالنا حول كيفية أن تصبح خبير سيو SEO، تحدثنا عن سيو وأهميتها ، وكيفية تحسين محركات الويب والخطوات السحرية لتصبح شخص  متخصص في مجال السيو ، ونختتم بأن التعلم واكتساب الخبرة في مجال سيو ليس بالأمر الصعب ولا بالمستحيل في 2021، وهو في ذات الوقت ليس بالأمر السهل الذي يتم بين يوم وليلة، ولكنه يحتاج إلى الكثير من الاطلاع والقراءة والممارسة والتجربة واختيار الأدوات المناسبة والتحلي بالصبر وعدم الاستعجال.


تعليقات